موقع السلام 48 - جت باقة زيمر عرعره أم الفحم
 
الرئيسيةالرئيسية  بحـثبحـث  قائمة الاعضاءقائمة الاعضاء  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  آخر الاخبارآخر الاخبار  
المواضيع الأخيرة
» كويتي يذبح خروفين ابتهاجاً بفشل محاولة الانقلاب في تركيا
7/16/2016, 10:21 pm من طرف alslam48

» كيف عاشت إسطنبول ليلة الانقلاب؟
7/16/2016, 10:18 pm من طرف alslam48

» من هو “محرم كوسي” مهندس انقلاب تركيا الفاشل ؟
7/16/2016, 10:16 pm من طرف alslam48

» تعقيب الرئيس المحلي المحامي محمد وتد عقب انتهاء المهرجان الكشفي الاول في جت
5/9/2016, 8:36 pm من طرف alslam48

» ظهور مشرف لأبناء جت رغم خسارته لمكابي هرتسليا
12/23/2015, 10:27 pm من طرف alslam48

» السيد فطين غرة في حديثه عن المباراة القادمة التي سيتم عرضها ببث مباشر ودعم الرئيس محمد وتد لفريق هبوعيل ابناء جت
12/20/2015, 9:20 pm من طرف alslam48

» Dazzling Time-Lapse Reveals America's Great Spaces
12/7/2015, 9:54 pm من طرف alslam48

» لو أنزلنا هذا القرآن على جبل لرأيته خاشعآ تلآوة تبكى من خشية الله الشيخ عبدالله كامل
12/1/2015, 2:56 am من طرف alslam48

» رفع السرعة المسموح بها بالشوارع السريعة وشارع 6 بالبلاد
11/30/2015, 8:25 pm من طرف alslam48

» الرئيس المنتخب المحامي محمد وتد: جت عائلة واحدة موحدة وستبقى بإذن الله
11/29/2015, 6:08 am من طرف alslam48

» زيارة الرئيس محمد وتد لمقر المربي فريد شرقية زيارة شكر وعرفان
11/26/2015, 1:42 am من طرف alslam48

الصفحة الرئيسية

آخر الاخبار
باقة جت والمنطقة والاخبار المحلية
كل ما يحيط بمجال الصحة والمنزل
تلفزيون (آخر الاخبار ومسلسلات وكليبات )
الصوتيات والمرئيات الإسلامية
قسم التعليمي
قسم الترفيهي
الرياضة العربية والعالمية
اغاني وكليبات وحفلات
لتحميل برامج ادوبي والتعلم عليها وإضافات وخلفيات الفوتوشوب وغرة

دخول
اسم العضو:
كلمة السر:
ادخلني بشكل آلي عند زيارتي مرة اخرى: 
:: لقد نسيت كلمة السر
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم

كليب النجم ماهر زين Number One For Me جوده اصليه"

رأيت الذنوب ... أحدث أناشيد مشاري راشد العفاسي

من نحن:

من نحن: موقع السلام 48 لكل العرب ، هو موقع ومنتدى اخباري ، ترفيهي معلوماتي، الموقع الاول لقرية جت المثلث التي تقع في محافظة حيفا الإسرائيلية(قعر جبال نابلس) الذي يعرض ونقل لكم الاخبار بشكل آخر ويعرض لكم اهم واجدد الاحداث المحلية والعالمية والإخبارية والترفيهية والثقافية ويعرض لكم اجدد الافلام والمسلسلات والاغاني العربية وغيرها واسس هذا الموقع عام 2009 وقد حرص موقع السلام 48 طوال مسيرته إلى تقريب المسافات بين البلدان العربية وذلك بإجتماعهم في موقع لتبادل المعلومات العام والعالمية والمحلية. ويشارك في منتدى السلام 48 اكثر من 6000 عضو. ترقــــــــــبوا قريباً موقع السلام 48 على النطاق الجديد


شاطر | 
 

 طهران تدافع عن مصالحها بدفاعها عن النظام السوري .. ولا خيارات كثيرة امامها

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
alslam48
طاقم الاشراف والرقابة العامة
طاقم الاشراف والرقابة العامة


الجنسية الجنسية :
  • فلسطين Palestine
  • عرب 48 (إسرائيل)

عدد المساهمات : 6624

بطاقة الشخصية
الرمان:
100/100  (100/100)

31072012
مُساهمةطهران تدافع عن مصالحها بدفاعها عن النظام السوري .. ولا خيارات كثيرة امامها

نفى وزير الدفاع الايراني احمد وحيدي ما تناقلته وسائل اعلام ايرانية قبل ايام عن اعتزام ايران ارسال قوات عسكرية الى سوريا للقتال الى جانب الجيش السوري ضد الثوار وقوات المعارضة. وقال وحيدي في تصريح للصحفيين ان "الجيش السوري قادر على انجاز مهامه والتصدي للارهابيين".
في هذه الاثناء قال محمد رضا رحيمي نائب الرئيس الايراني إن دعم طهران لسوريا "لا يقبل التغيير" ليرد على تلميحات إلى أن طهران يمكن أن تخفف دعمها للأسد أقرب حليف عربي للجمهورية الإسلامية.

كما اكد امين المجلس الاعلى للامن القومي الايراني سعيد جليلي خلال لقائه مع وزير الخارجية السوري وليد المعلم خلال زيارته لايران ان "الشعوب المسلمة لن تسمح للامريكيين والصهاينة بان يصبحوا مدافعين عن حقوقهم عبر استخدام القوة والسلاح".

من جانبه قال رئيس مجلس الشوري الايراني علي لاريجاني خلال لقائه مع المعلم ان "هناك مؤامرة دولية واقليمية كبرى حيكت ضد سوريا" مؤكدا ان "افاق الوضع تبين انها تمر لصالح الشعب والحكومة في سوريا وان الحكومة والشعب في ايران يقفان الى جانب الشعب والحكومة في سوريا مهما كانت الظروف كما كان الامر سابقا".

قال وزير الخارجية الإيراني علي أكبر صالحي في مؤتمر صحافي في طهران امس إن فكرة القيام بعملية نقل منظم للسلطة في سوريا "وهم".

وأضاف في مؤتمر صحفي خلال زيارة لنظيره السوري وليد المعلم "التفكير الساذج والمخطيء بانه إذا حدث فراغ في السلطة في سوريا وأن حكومة أخرى ستصل ببساطة إلى السلطة في اعتقادي ليس سوى حلم".

وفي علامة واضحة على مضي طهران في دعمها اللوجستي والاقتصادي كانت طهران استقبلت وفدا من وزراء سوريين الخميس الماضي واتفق الطرفان على صفقة بشأن استيراد الكهرباء من إيران عبر العراق.

ونقلت وكالة الطلبة للأنباء عن عماد خميس وزير الكهرباء السوري قوله "اتفقنا مع إيران على أن يتم خلال شهر إبرام اتفاقات مع العراق حتى تبدأ واردات الكهرباء من إيران."

ونقلت وكالة أنباء العمال الايرانية عن وزير الطاقة الإيراني ماجد نامجو قوله "إيران لن تترك سوريا وحدها في الأوقات الصعبة" مضيفا أن طهران مستعدة لإعادة بناء المنشآت التي تضررت أثناء الانتفاضة.

وطالبت الحكومة العراقية التي تقودها احزاب شيعية موالية لإيران بالإصلاح في سوريا وليس إلى إنهاء حكم الرئيس بشار الأسد.

فيما قال محللون من الولايات المتحدة والشرق الاوسط الاسبوع الماضي ان ايران تكتسب سريعا قدرات جديدة على مهاجمة السفن الحربية الاميركية في الخليج بحشد ترسانة من الصواريخ المتقدمة المضادة للسفن، وتعزز في نفس الوقت اسطولها من الزوارق الهجومية السريعة والغواصات.

ونقلت صحيفة "واشنطن بوست" الامريكية في عددها اليوم الجمعة عن مسئولين القول ان النظم الجديدة، التي جرى تطويرالكثير منها بمساعدة خارجية، تعطى القادة الايرانيين مزيدا من الثقة بأنهم يمكنهم الحاق الضرر بالسفن الاميركية، بل وتدميرها في حال اندلاع مواجهات حربية .

في غضون ذلك نفت اسرائيل ما تردد عن ان مستشار الامن القومي للرئيس الامريكي باراك اوباما اطلع رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو على خطة امريكية طارئة لمهاجمة ايران اذا فشلت الدبلوماسية في كبح برنامجها النووي.

وحول احتمال تدخل عسكري ايراني في سوريا يقول الباحث الايراني علي صدر زاده ان اي تدخل سيدفع بدول اخرى في المنطقة وخاصة اسرائيل الى التدخل ايضا وهذا سيجر الى حرب اقليمية. ويعتقد ان اي تدخل ايراني لن یکون تدخلا مباشرا بل عن طريق ارسال قوات من الحرس الثوري.

ولكن يعتقد الخبير في الشؤون الايرانية على مهتدي ان ايران لن تتدخل عسكريا في سوريا، ويقول ان الحرس الثوري له قواعد في سوريا توفر دعما لوجستيا للقوات السورية. ويؤكد ان ايران قدمت منذ بداية الاحداث خبرات كبيرة تمتلكها في مجال التقنيات الحاسوبية والانترنت والانشطة السايبرية والارتباطات. ووضعت خبرتها وتجربتها في قمع احتجاجات عام 2009 تحت تصرف النظام السوري. هذا الى جانب الدعم المالي الكبير الذي قدمته وتقدمه الى سوريا الذي يقدر بمليارات الدولارات بحسب مصادر المعارضة الايرانية.

يقول الاستاذ على مهتدي ان العلاقات بين ايران والمعارضة السورية انقطعت بشكل كامل منذ فترة اذ ترى المعارضة ان النظام الايراني يقف الى جانب النظام السوري، منوها انه لا مستقبل لايران في سوريا ما بعد سقوط النظام.

ويعتقد ان السيناريو الامثل لايران، في ظل تكبد النظام ضربات موجعة واحتمال انهياره، هو جر البلاد الى حرب استنزاف اهلية طويلة كالتي جرت في لبنان لمدة 15 عاما. فهذا سيكون الوسيلة الامثل للحفاظ على تواجدها ونفوذها في سوريا.

سوريا هي بمثابة رأس جسر بالنسبة لايران تعبر من خلاله الى لبنان وشرق المتوسط. واهميتها تكمن في انها تقع وسط الامتداد الجغرافي المتصل الذي يجمع كل من ايران والعراق وسوريا ولبنان او ما يسمى ب"الهلال الشيعي". فخسارة سوريا بالنسبة الى ايران يعني تقطيع اوصال جسد هذا "التحالف". وهو ما لن تقبل به ايران ايا كان الثمن.

ايران تشعر انها، في حال سقوط النظام السوري، ستخسر كل شئ. لقد تدرجت ايران في دعمها للنظام منذ بداية الاحداث هناك وانها بلغت نقطة اللاعودة في وقوفها مع الرئيس السوري بشار الاسد ضد الثورة كما ترى المعارضة السورية. ايران في حقيقة الامر في موقف لاتحسد عليه فليس لديها خيارات عديدة. فاما ان تكون مع النظام او مع المعارضة واختارت انت تكون مع الاول.

وترى ان لا امامها سوى مواصلة دعمها النظام، وانتظار معجزة تخرجها وحليفها من هذا المأزق، وسط ضغوط دولية متزايدة عليها بسبب برنامجها النووي وعقوبات اقتصادية تهدد بازمة خانقة ووضع سياسي يهدد بالانفجار لو سقط النظام السوري، كما يرى الكثير من المعارضين الايرانيين.

___________________W_w_w_._A_l_s_l_a_m_4_8_._M_a_m_9_._C_o_m___________
اخوتي الكرام زوارنا واعضائنا الآن موقع السلام 48 في حالة تعديل وتطوير لذلك اخوتي نعتذر لكم لعدم امكانية تشغيل الفيديوهات في بعض الاحيان وشكراً
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://alslam48.mam9.com
مُشاطرة هذه المقالة على: Excite BookmarksDiggRedditDel.icio.usGoogleLiveSlashdotNetscapeTechnoratiStumbleUponNewsvineFurlYahooSmarking

طهران تدافع عن مصالحها بدفاعها عن النظام السوري .. ولا خيارات كثيرة امامها :: تعاليق

لا يوجد حالياً أي تعليق
 

طهران تدافع عن مصالحها بدفاعها عن النظام السوري .. ولا خيارات كثيرة امامها

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 

صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
موقع ومنتديات السلام لكل العرب (جت المثلث)  :: آخر الاخبار - Alslam48-
انتقل الى: